+966577212676

خزانة ملابس (تركيا)، كيف وأين تتسوق

.

كما يعلم من كان يتابعني على حسابي في Instagram وحساب Snapchat أني سافرت لتركيا في الصيف لأجل التسوق من هناك، تمامًا..! لأجل تسوق الملابس من تركيا؛ إذ يحدث أن معظم العلامات التجارية للملابس تملك مصانع في تركيا – أسبانيا.. وحيث توجد مصانع الملابس، تنخفض قيمتها الشرائية بشكلٍ كبير؛ إذ تخرج مباشرة من المصانع للمتاجر..

.

وهذا ما يجعل معظم المحال هنا تسافر للتسوق من تركيا أو جلب البضاعة من هناك.. فبغض النظر عن مصانع العلامات التجارية، تركيا قد طوّرت من جودة صناعة الملابس بشكلٍ كبير لاعتمادها في الاقتصاد وميزانية الدولة على الدخل العائد من صناعة الملابس والفنون!

لذلك.. تركيا تعتبر وجهةً ممتازة للتسوق!

.

المهم، كنا نخطط لهذا الأمر بعد سفر زوجي في الشتاء لتركيا، وحدث أن لاحظ الأسعار الرخيصة للملابس، وأذكر تمامًا أنه عاد بحقائب أكثر مما ذهب به، وبملابس كثيرة جعلتني أقف مدهوشة أمام الكمية التي يجب علي التعامل معها، لكن السؤال الأكبر كان: كم كلّف ذلك!

.

جميعنا نعرف أننا هنا حين نخرج للتسوق، فإن الألف ريال قد لا تغطي أكثر من قطعتين علويتين وبنطالين.. وإذا أصبح الأمر أفضل فقد تستطيع شراء إكسسوار أو حذاء معها!

في تركيا: الألف ريال تملأ نصف خزانتك بكل بساطة!

.

كيف يمكنك السفر لتركيا والتبضع من هناك والاستمتاع في الوقتِ ذاته بميزانية معتدلة في ١٠ نقاط..؟

أهم نقطة في الأمر كُله: تحديد الوقت المناسب للسفر وشراء التذاكر قبل ٣ أشهر من موعد السفر! هكذا يمكنك السفر بتكلفةٍ منخفضة وفي الوقت الذي ترغب فيه.

على سبيل المثال، تمت كتابة هذا الموضوع في ٣٠ من يوليو، وتم البحث عن تذكرة لتركيا في ١٥ من أكتوبر! وهكذا كان سعرها.

.

.

وعلى هذا تم شراء تذاكرنا لـ ٤ أشخاص (٢ كبار و٢ أطفال) في وقتٍ مبكر.

المهم: قم بالحجز على خطوطٍ ترتاح لها ويسعك احتمال المدةِ الطويلة عليها، وحاول قدر الإمكان أن تكون رحلة واحدة.. 

.

.

النقطة الثانية:

هي البحث عن الفندق المناسب لك، وهنا عليك التأني في البحث والمقارنة في الأسعار والمناطق التي تريد السكن فيها. ستحتاج للبحث في مساحة الغرفة – تكلفتها، والخدمات الموفرة فيها، لا تعلم متى تحتاج للبقاء في الغرفة عوضًا عن الخروج وقد يشعرك المكان الكئيب والضيق بسوء شديد.

.

الصور خداعة، لذلك خذ وقتك في مقارنة المساحة وكمية الأثاث الموجود فيها والخدمات الموفرة والموقع، وضع في الحسبان أن المساحة الموضوعة في النظام تشمل دورة المياه حتى، أي أنها من باب الغرفة حتى الجدار الأخير فيها بكل ما فيها.

.

الحجز المبكر سوف يسمح لك بالحصول على أسعار مناسبة كذلك، لكن الفنادق الجيدة قد تجدها مملوءة حتى من ٣ أشهر! وقد تُضطر لتغيير حجزك ليوم مقدمًا أو تأخيره يوم بحسب الفندق.. فقط قم بالبحث بشكلٍ متوازي حتى تحصل على حجز التذاكر للسفر والفندق معًا ثم قم بالتأكيد.


فندق سلطان أحمد

.

تجربتي: كان اختيار الفندق سيء، بالرغم من تقييمه العالي، لكنه مطلقًا لم يعجبني.. خصوصًا مع الاصلاحات المتوالية والمزعجة، سوء أخلاق موظفة الاستقبال، والمطعم لم يكن شهيًّا لي.. لنقل أني اعتدت على مستوىً أفضل هناك، وهذا كان سيء.. والغرفة العالية لأربعة أشخاص كانت ضيقة جدًّا.. وهذا أشعرني بالسوء؛ فأنا أحب المساحات.. على الأقل مساحةً جيدة للتحرك!

.

.

النقطة الثالثة:

حين تسافر، كن بسيطًا.. إن كنت مسافرًا لـ أجل التبضع من هناك كما فعلتُ أنا، فـ أنا وعائلتي أخذنا معنا حقائبنا فارغة من هنا حرفيًّا..!

وكل ما أخذناه معنا كان مجرد بدلةٍ واحدة ليوم للاحتياط، وما سنستخدمه من ملابس داخلية، مستحضرات صحية، وأدوات تقنية نستخدمها فقط.

في الواقع لن تحتاج أكثر من ذلك.. عليك فقط أن تشتري حقيبتك إن لم تكن لديك واحدة من بلدك عوضًا عن شرائها من هناك لغلاء أسعارها، من جهةٍ أخرى لا تكثر ملابسك لأنك لن تحتاجها؛ فأنتَ ذاهبٌ لشرائها من هناك.

.

.

النقطة الرابعة:

أن تحدد المتاجر التي تريد زيارتها، والأماكن المهمة – أي: تحدد جدولك اليومي هناك.

من أشهر الأماكن هناك:

* شارع الاستقلال في منطقة تقسيم، مليئة جدًّا بالمحلاتِ والمطاعم.. والموسيقيين (للأسف كنتُ قد وثقت الرحلة كلها وأردت عرضها، لكن الصغير كسرَ لي الذاكرة وذهب كل التعب). لكني لا أنصح بالتسوق من هناك؛ إذ ستشعر بالثقل في الاستمتاع والتسوق معًا.

* السوق المصري، سوق كبير يغلق في وقتٍ مبكر جدًّا، مليء بالبهارات والحلويات، أدوات المطبخ، وبضعة مطاعم، والكثير من الملابس، وأمور متفرقة هنا وهناك. (نقول زي سوق الجملة – الدمام).

* Mall of Istanbul، وهذا من أكبر المجمعات الموجودة في اسطنبول، يحتاج عدة أيام، وبالنسبة لي يغنيك عن التسوق في أماكن أخرى.. ستجد كل ما ترغب به هناك.

* Vialand، التسوق في حديقة ملاهي Vialand رائعة جدًّا.. أنصح بها جدّا.

توجد كذلك أماكن أخرى، لكني لم أذكر الكثير لأنها لم تعجبني، والبعض الآخر لم أذهب إليه. 

.

.

النقطة الخامسة:

تعلّم استخدام المترو، ترام، الباص.. قبل ذهابك (خصوصًا إن كان الأمر جديدًا عليك) – سوف يوفّر عليك مبلغًا ضخمًا جدًّا.

خذ فكرةً عامة لكيفية استخدام هذه الأنظمة على هاتفك مع Google Map، وانظر في الخريطة للمسارات.

كيف تخرج من المطار باستخدام المترو عوضًا عن التاكسي الذي سوف يقصم ظهرك حرفيًّا لو خرجت به من مرةٍ واحدة! وكيف تتنقل.

في عمومها تركيا تشجع على المشي الكثير، ومسافاتها ليست بعيدة.. لكن إن كان لديك الكثير من الأكياس سوف تضطر لاستخدام التنقلات العامة عوضًا عن المشي.

.

.

النقطة السادسة:

ابحث عن المطاعم التي تريد تجربتها مسبقًا، الأماكن السياحية التي تريد الذهاب إليها ورتبها في جدول يومك.

تركيا تستيقظ متأخرة وتبقى يقظة لوقتٍ متأخرة كذلك في مطاعمها، لكن محلاتها تغلق في وقتٍ مبكر، معظمها في التاسعة. وربما في الشتاء يتغير الوقت.. لا أدري.

رتب جدولك السياحي ووجباتك وضع لها ميزانية منفصلة تمامًا. أسعارها في الوجبات معتدلة.. لكن قد تود زيادة المبلغ قليلًا للاحتياط.

تجربتي: لم نكن نتناول الوجبات كلها، وغالبًا نقوم بطلب طبقين لنا والأطفال معنا، وأحيانًا طبق واحد فقط.. أما عن المشروبات فنعتمد بشكلٍ كبير على الماء.. وأهتم بصحة الأطفال وعدم الأكل القمامي.. لذلك لم تكن ميزانية الأكل لدينا كبيرة.

.

.

النقطة السابعة:

الانترنت.. اشترِ شريحةً تركية للبيانات من هناك، ٤ جيجا سوف توفر عليك الكثير في استخدام Google map والتقييمات العامة للمطاعم حين تحتاجها، والاتصال بمن يكون معك في حال احتجت، الجميل في تركيا أن شبكات الانترنت شبه متوفرة في كل مكان، لكنها غالبًا تضطرك للتسجيل كي تصل إليها مما يؤخرك عن جدولك.

شريحة تركية للبيانات سوف توفر عليك، خذها من محلاتٍ محلية في المنطقة بعد أن تصل، وفي المطار يمكنك معرفة مسارك من شبكة الانترنت للمطار حتى تصل للفندق وتستقر.

تجربتي: في ٨ أيام.. ساعدتني هذه الشريحة جدًّا، استخدمتها في بعض التصفح، في التنقلات، وفي التوثيق أحيانًا.. أغلقت البرامج التي تستهلك الانترنت.. وأبقيت على ما أحتاج فقط.

المهم أن تُبقي GPS يعمل في حال ضاع الهاتف، أو سُرق. والإنترنت مفتوح طالما كنت في خارج الغرفة.

.

.

النقطة الثامنة:

عند تسوقك، دائمًا اطلب Tax Free – هذه الأوراق التي تُعطى لك احتفظ بها في مكانٍ آمن، وسوف تستخدمها في المطار عند عودتك، واستعادةِ مبلغٍ جيد من المال.

في هذه النقطة قد تود فرز ملابسك التي اشتريتها في حقيبتك؛ إذ قد تُفتح في المطار لرؤية التطابق مع التاكس والمشتريات، هذا سيسهل عليك المهمة هناك.

وكذلك قد تودّ الذهاب مبكرًا للمطار بساعةٍ ونصف إضافية لهذه النقطة فقط، قد تكون مزدحمة جدًّا، وتؤخرك عن رحلتك.. فضع ذلك بالحسبان.

.

.

النقطة التاسعة:

خطط لما تريد شرائه، هذا الأمر مهم جدًّا.. حدد كم بنطال تريد، كم قميص، وهل ترغب في شراء بيجاماتٍ مثلًا، بدلة رسمية، أو فستان مناسبة، أدوات ماكياج.. أحذية.. حدد النوع والعدد، هذا سيكون أفضل من شرائك بشكل عشوائي وقد لا يملأ حاجتك.

بالطبع مع تحديد ميزانيتك للملابس، والتي قد تصل لـ ٣ آلاف للشخص الواحد إن أراد التمتع فعلًا في الشراء!

تجربتي: كنا قد وضعنا لـ كل فرد في العائلة قرابة الألفي ريال، استهلك الأطفال أقل من ١٥٠٠ ريال لكل منهم! وكمية الملابس لم تكن بسيطة.. صدقًّا! – بعد شهرٍ من الرحلة، أقول أننا نستخدم الملابس يوميًّا والأمر يبدو جميلًا جدًّا، مع وجود ملابس رسمية للمناسبات التي تمر علينا، ملابس يومية، ملابس للخروج، وهكذا. لم نشتر بيجامات هناك، لكننا اشترينا الهدايا للعائلة، ولم تكلفنا حتى الألف ريال هناك. أما أنا فأظنني الأكثر شراءً – خصوصًا بعد تصفية معظم ملابسي في التحول لشخصٍ بسيط، ملابسي كانت معظمها مريحة – يمكن ارتداؤها كـ ملابس يومية، منزلية، ورياضية.. مع البدلات الرياضية، وبناطيل.. ملابس داخلية، ولم يكن أكثر من ذلك. وأظن زوجي الأقل شراءً فينا!

.

.

النقطة العاشرة:

دعنا فقط نحاول حساب ما طرحناه هنا – مع ملاحظة أن الأرقام التي هنا تم زيادتها فقط لمناسبتها أناسٍ آخرين أكثر مما أنا عليه (لا أميل للصرف الكثير – الوجبات: بفرض أنك تحب العصيرات – الحلويات – وتجربة أصناف كثيرة).

التذكرة: ٨٧٢ ريال + الفندق: ١١٢٨ ريال + التسوق: ٣٠٠٠ ريال + التنقلات والسياحة: ١٥٠٠ ريال + الوجبات لـ ٥ أيام: ٢٠٠٠ ريال.

ودائمًا: ٢٠٠٠ ريال للاحتياط فقط فيما لو وقع أي مكروه.. = ١٠,٥٠٠ ريال.

.

.

الآن.. ألا تبدو هذه رحلة ممكنة.. ممتعة ومفيدة بالنسبة لك..؟

إن كنت تريد نصائح إضافية.. اقرأ النقاط في الأسفل، وإن كنت قد زرت تركيا للتسوق أو السياحة.. شاركني تجربتك هنا.

.

.

.

.

.

  • رحلتنا كانت عائلية/ شخصانِ بالغان وطفلان.
  • لم نكن نتناول الإفطار غالبًا، رغم أنه مدفوع في الفندق، ولكن لم يعجبني.. فكانت وجباتنا غالبًا الغداء والعشاء.
  • تأخرنا قليلًا في المطار عندما وصلنا لاسطنبول، لكن دعني أسهل عليك: في المطار، المترو موجود في أسفله.. عند المترو توجد آلات هناك بعضها لاستخراج بطاقة المترو، والأخرى لتعبئة البطاقة بالمال. سوف تحتاج استخراج واحدة هناك لتمر.
  • المترو والترام لا تتطلب الدفع للصغار، دعهم يعبرون معك في مرة واحدة.
  • رحلتنا أخذت ٩ أيام وهي طويلة جدًّا، ولم نكن ذاهبين للسياحة، فلذلك كانت أيامنا تضيع في التسوق، لكن اليومين الأخيرين كانا مملين.. لذلك حدد وقتك بشكلٍ جيد.
  • زيارتنا لـ Vialand – واحدة من أشهر ١٠ ملاهي في أوروبا كانت رائعة، أنصحك بالتجربة.. فقط اختر يومًا لطيف الجو.
  • الآيسكريم التركي لا يُقاوم.
  • المحلات تُفتح في العاشرة صباحًا، وتُغلق التاسعة مساءً.
  • لا تخرج بنقودك كلها هناك، ضعها في الصندوق في الغرفة بعد تحديد رقمك السري، واخرج بالمبلغ الذي يكفيك لليوم فقط.
  • قد تود صرف نقودك في المطار في بلدك، أو محلات الصرافة هناك، لكن عليك البحث قليلًا للسعر الأفضل!
  • ستجد العلامات التجارية معظمها في كل مكانٍ تذهب إليه، وقد يعجبك شكل المكان قبل بضاعته وتنوع عرضه.
  • البضاعة تختلف في متاجر العلامة التجارية الواحدة،  LC Wikiki  من أفضل العلامات التجارية هناك بتنوع البضاعة ورخص أسعارها.
  • حاول الحجز في نهايةِ موسم.. حيث تصادفك التخفيضات هناك كذلك. سيوفر لك ذلك مبلغًا أكبر.
  • لا تُكثر أدواتك التقنية، لن تستخدمها.. صدقًا.
  • قد يُفيدك شراء بعض السندويشات من المخبز في يوم ذهابك ووضعها في حقيبتك، سوف تحتاج بعض هذه الوجبات حين لا تود شراء شيءٍ في خروجك.
  • إن كنت تحب الفنون، يجب عليك وضع ميزانية خاصة لها لا تقل عن الثلاثة آلاف ريال سوف تقتلك محلات الفنون هناك.
  • محلات التصوير منتشرة هناك كذلك، وتجذبك.
  • قم بتفريغ هاتفك مما يملؤه لأنك ستصور الكثير، ضع بضعة أفلام كذلك فيه للوقت الذي تحتاجها فيها.
  • لو كنت تمتلك قارئًا آلي أنصحك بأخذه، كذلك نظارتك الشمسية، وأحرص على إعادة: لا تُكثر أدواتك التقنية، وحتى أدوات التصوير.
  • راجع الأماكن التي تريد زيارتها في اليوم قبل الخروج بساعة. 
  • افرز الملابس التي قمت بشرائها مباشرة، إن كنت تحتاج قياسها قم بذلك في الغرفة في نفس اليوم.. حتى تستطيع جدولة زيارتك القادمة للمحل.
  • إن كنت تريد بعض الخُضرة، سوف تحتاج الذهاب لأطراف اسطنبول.. والسياحة الداخلية فيها مليئة بالمباني.
  • حاول أن تكون لغتك الإنجليزية جيدة، تغير الوضع هناك وأصبح البعض يتحدث الإنجليزية، والقليل يمكنه الحديث ببضعة كلماتٍ عربية.
  • تأكد من تفعيل خدمة تحديد موقع الهاتف قبل السفر، ترك الانترنت يعمل بالشريحة التركية، وتفعيل GPS. المهم تأكد من إمكانية وصولك لهاتفك في حال ضياعه هناك.
  • قد أقوم بتحديث هذه النصائح في حال احتاج الأمر لذلك.. شكرًا لقرائتك.
شارك:
0 تعليقات on خزانة ملابس (تركيا)، كيف وأين تتسوق

Post a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *